لديك هوس بـ فرشاة الأسنان ؟! ماذا تعرف عنها إذاً؟!

0

ربما يستهين الكثير من الناس بالأهمية التي تنطوي عليها العناية بالأسنان، حيث يعتبرها الأطباء مفتاحاً لسلامة الجسد العامة ويشمل ذلك الوقاية من السكتات الدماغية والجلطات القلبية، وتعد فرشاة الأسنان مع المعجون المرافق لها هي الأداة الأقرب والأهم لتحقيق هذه الغاية، فماذا تعرف عن تاريخ هذه الأداة وأفضل طريقة لاستخدامها؟

 عرف البشر الحاجة للفرشاة منذ القدم، حيث إستعملوا أدوات مختلفة مصنوعة من الأشجار وريش الطيور وخشب الدردار وبيكربونات الصوديوم والطباشير،  وجذوع شجرةالنيمعند الهنود القدماء، وكذلك السواك في العالم الإسلامي.

1-

 أول فرشاة أسنان تشبه شكلها الحالي ظهرت في الصين في نهاية القرن الخامس عشر الميلادي. أما أول من قام بإنتاج فرشاة الأسنان بالجملة هوويليام أديسوالذي قام بإستعمال قطعة من البساط مع الملح والفحم لتنظيف أسنانه أثناء تواجده في السجن عام 1770م ليقوم بتصنيعها بعد خروجه.

2-

أول براءة إختراع لفرشاة الأسنان كانت في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1857، وكانت في البداية تعتمد على شعر الخنزير البري،  حتى تم إدخال ألياف النايلون من قبل شركة دو بونت عام 1938م. 

3-

.أول براءة إختراع للفرشاة الكهربائية عام 1959م، لتُعتبر لاحقاً فرشاة الأسنان هي الإختراع الأمريكي الأهم الذي لا غنى له في الحياة اليومية متغلبة على الكثير من الإختراعات غيرها

4-

الطريقة المثلى لإستخدام فرشاة الأسنان بتثبيتها على خط اللثة بزاوية مقدارها 45 درجة،  وتحريكها بلطف إلى أعلى وأسفل مرات عدة، من خلف الأسنان وأمامها مع تفصيلات أخرى يفيدك أن تسأل طبيبك عنها.

5-

الإستخدام الخاطئ لفرشاة الأسنان يمكن أن يسبب أضراراً جسيمة على مظهر الأسنان وبنيتها وتراجع في اللثة بالإضافة إلى أمور أخرى تؤدي أغلبها في النتيجة إلى خطر قلع الأسنان في مرحلة مبكرة.

6-

ينصح بإستشارة الطبيب في إختيار حجم الفرشاة وشكلها، وينصح خصوصاً بالإبتعاد عن الشعيرات الصلبة في الفرشاة ذات النهايات المدورة والمصفوفة على شكل حزم بينها مسافات متساوية.

7-

ينصح بالتفريش اللطيف الهادئ والغير شديد على الأسنان يومياً خصوصاً قبل النوم بنصف ساعة واستمرار عملية التفريش لمدة 3 دقائق.

8-

فرشاة الأسنان الكهربائية: ناجحة أكثر في إزالة البلاك، وهي ممتعة للأطفال وسهلة بالنسبة لكبار السن، وفيها ميزة التوقيت. المقارنة تقول أن التنظيف بالفرشاة الكهربائية أفضل في الحالة الطبيعية ولكن الفرشاة اليدوية تتفوق في حال اتباع الأسلوب الطبي الصحيح.

9-

لحماية نفسك من البكتريا قم بتغيير الفرشاة كل 3 أشهر أو فور ملاحظتك تغير شكل أليافها، ولا تضعها بالقرب من دورات المياه وكذلك أبقها جافة ما أمكن.

10-

حين يكون لديك فرشاة أسنان زائدة يمكنك أن تستعملها لعشرات الإستخدامات الأخرى،  مثل تنظيف لوحة مفاتيح الحاسوب وفرشاة الشعر والمجوهرات الصغيرة وآلة تحميص الخبز، وكذلك تطبيق الصبغة على الشعر لإيجاد خصل ملونة جميلة أو تدليك الشفتين لتنشيط الدورة الدموية فيهما لا تنسى أن تستشر طبيبك !!!

11-

0

شاركنا رأيك حول "لديك هوس بـ فرشاة الأسنان ؟! ماذا تعرف عنها إذاً؟!"